الأربعاء، يناير 16، 2013

نيرفانا سامي تكتب: يهودي مصري



اشتد الجدال حتى وصل الي قمته بعد تصريحات الدكتور عصام العريان مستشار الرئيس والمنتمي الي جماعة الإخوان المسلمين بدعوته لليهود المصريون بالعودة الي مصر بعد ان هجرهم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر علي حد قوله. قد لا أخذ في هذا المقال الموقف المضاد للدكتور العريان ولكن اريد فقط ان يرد على بعض الأسئلة هو وكل من خرج بعد التصريح يؤيده الم تهتفوا أنتم يا دكتور "خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود! لا لقد نسيت انه النظام البائد او انهم الناصريون بالفعل!
لماذا تذكره جماعتك الآن فقط انه يوجد يهود مصريون وهل اعطيتم حقوق لليهود المصريون الذين مازالوا تحت سماء مصر حتى تبحثون عمن هجروا؟
هل تركوا اليهود مصر لأن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر هو من هجرهم ام انهم تركوا مصر بعد ان قام التنظيم الخاص لجماعة الإخوان المسلمين التي تنتمي أنت له في أواخر الاربعينات بعدة عملية تفجيريه تستهدف متاجر وممتلكات اليهود المصريون؟
ولكن بعيداً عن كل هذه التساؤلات وبفرض ان كلام الدكتور العريان صحيح وان الرئيس الراحل جمال عبد الناصر هو من هجر اليهود .... الخ
في حالة عودة اليهود المصرين
هل ستترك لهم الاختيار في التنازل عن الجنسية الإسرائيلية او الاحتفاظ بها بما ان علاقتنا بإسرائيل جيده جداً كما كتب الدكتور مرسي رئيس الجمهورية لشيمون بريز؟
هل سيرجع كل مصري يهودي بعائلته ام بمفرده؟ وهل الدكتور العريان لم يسمع ان نظام التجنيد في اسرائيل اجباري أي ان بالتأكيد وليس احتمل ان يعود لك يهود مصريون وايضاً هم مجندون في الجيش الإسرائيلي ؟؟
هل سيعاملون اليهود المصريون العائدون كمواطنين كاملين الأهلية؟
وهل ستتيح الفرصة لهم بان يشغلوا مناصب عليه ام لا؟
عندما خرج المسئول عن الجالية المصرية في إسرائيل وطالب بتعويضات لم يكن مخطئ اليس أنت من اعترفت انهم مهجرون فبالتالي لهم حق في التعويضات!
وهل إذا رشح يوماً مواطن منهم نفسه كنقيب لاحد النقابات المهنية هل ستوفق الدولة بان يكون لديها على سبيل المثال نقيب اطباء من ام إسرائيلية او حتى يهودي الديانة؟
حقاً عجباً علي مسؤولون هم من طالبوا يوماً بأسقاط الجنسية المصرية عن اي مصري يتزوج يهودية إسرائيلية لأن هذا الزواج هو خطر علي الأمن القومي واليوم ينادوا بان تكون فئة من المصريون يوماً يخدمون في الجيش الإسرائيلي
 وهل من الطبيعي ان تنقلب الدولة راساً علي عقب عندما يتحدث بعض الشباب عن قضية السلام مع إسرائيل ويخرج عليهم رجال جماعتك يا دكتور العريان ليتهمهم بالعمالة والخيانة  
ولكن هؤلاء الرجال يكبرون تكبيرات العيد عندما تتحدث أنت عن عودة اليهود! 
كيف سيكون موقفك يا دكتور عندما تعود للوراء وتشاهد نفسك وأنت تحرض على اليهود وليس أنت فقط بل الدكتور مرسي أيضاً وتوصوننا ان نربي ابنائنا على كيفية كره اليهود 
لم آبرا تماماً الرئيس الراحل جمال عبد الناصر من هجرة اليهود المصريون ولكن أيضاً أنتم من كنتم تقتلونهم وليس عبد الناصر أنتم من زرعتم في قلوبكم وقلوب اتباعكم كراهية وحقد تجاه كل من يختلف معكم
بالتأكيد كل يهودي مصري له الحق في أرضه وان قرار أي منهم يوم العودة فهذا حقه فمصر لم تولد مسلمون ومسيحيون فقط مصر هي دولة كل الأديان ليس من حق من يدعي انه يتكلم باسم الدين حتى ولو كان في منصب مسؤول ان يقصي من يريد أو يقبل من يرد
رسالة للدكتور العريان لا تصرح بتصريحات في النهاية لا يتحمل مسؤوليتها غيرك فكل الجهات حتى الرئاسة قالت إنك لا تمثلها بعد هذا التصريح لا نحتاج لكلامك يا دكتور حتى نعرف ان لليهود المصريون حق ولكن لهم حق لأنهم مصريون وليس 
لكي يفسحوا الطريق لأحد.


هناك تعليق واحد: