الثلاثاء، نوفمبر 13، 2012

عبدالرحمن سليمان: حائر بين قريتين

ماذا لو ان العالم كان قد تخلى عن افكار جاليليو وكيبلر ومارى كورى وستيف جوبز وغيرهم؟

ماذا لو ان العالم كان قد تمسك بافكار ابن تيمية وابو حامد الغزالى وبن باز وسيد قطب والشعراوي؟

ماذا لو ان العلماء كانوا دائما على يقين من نظرياتهم؟

ماذا لو ان العالم قد انقسم الى نصفين مُخيّر انا للاستقرار في أحدهما

النصف الأول كانت افكاره نتاج تفاعل رموز السطر الأول

والنصف الثانى كانت افكاره نتاج تفاعل رموز السطر الثانى ..

هل لنا ان نتخيل العالمين معا  

وليسهل التشبيه

هنتخيل قريتين جنب بعض

القرية الأولى: فيها جاليليو وكيبلر ومارى كورى وستيف جوبز

والقرية الثانية: فيها ابن تيمية وبن باز والشعراوى والحوينى

ومرت عدة سنوات

ثم قررت ان استقر فى احدى القريتين ولكن كان على ان اتابع اخر الاخبار لاعرف الى اين ستكون وجهتى  

((القرية الأولى))

اجلس بجوار أحد المواطنين واتابع معه
1-      مارى كورى تحصل على جائزة نوبل مرتين أحدهما في الفيزياء والاخرى فى الكيمياء وهي تعد اول امرأة تحصل على هذه الجائزة وايضا اصبحت اول امرأة تتبوأ رتبة الاستاذية فى جامعة باريس.
2-      جاليليو ينقض اللى معظم الناس كانت معتقداه .. ويثبت ان الارض هى التى تدور حول الشمس.
3-      كيبلر يضع قوانين تصف حركة الكواكب بعد اعتماد فكرة الدوران حول الشمس.
4-      فسألت هذا المواطن وماذا عن ستيف جوبز؟؟ .. فقال مكانش زمانك بتقرا الاخبار دلوقتى بالسرعة والسهولة دى  
واثناء سيرى فى طرق هذه القرية وجدت شوارع نظيفة وافراد ملتزمون بالقانون ولا فضل لعربى على اعجمى الا بالالتزام بالقانون

((القرية الثانية))

اجلس بجوار عم احمد وهو يقرأ الجورنال واقرا فى الصفحة الاولى
1-      شيخ الاسلام بن تيمية يحرم الكيمياء ويعتبر جابر بن حيان شأنه قليل بين اهل العلم وعلى هذا الاساس قررت الدولة منع البحث فى مجال الكيمياء
واستند القرار على معرفة الشيخ بحقيقة الكيمياء فعلماء الدين يأتيهم الخبر اليقين عن كل شئ فهو يقول
" حقيقة الكيمياء انما هى تشبيه المخلوق وهو باطل فى العقل والله تعالى ليس كمثله شئ لا فى ذاته ولا فى صفاته ولا فى افعاله "
2-      بن باز  يكفر من يقر يثبوت الشمس وينكر دوران الارض حول الشمس وبناء عليه قررت الدولة منع تدريس هذا الانجاز الغربي الكافر -الذي يسعى لهدم الدين والنابع من حقدهم علينا طبعا – وذلك لانه يتعارض مع رؤية العالم الجليل للكون.
3-      الشعراوى يقول " ماهى موضة اطفال الانابيب التى انتشرت هذه الايام؟ ايه الانزحة دى "
وبناء على ذلك قررنا قفل اى حاجة ليها علاقة بأطفال الانابيب واللى مش قادر يجيب عيال يستطيع ان يبكي فقد اعطيناه حق الحزن وحق الارق كل ليلة طمعا فى طفل.
4-      الحوينى للمرأة " على المرأة المسلمة ان تساعد فى نشر تعدد الزوجات فهذا من اهم ابواب الجهاد للنساء
وبناء عليه قررت الدولة فتح مراكز تدريب بدعم من الامم الملتحية باسعار رمزية لتدريب الفتيات على الجهاد.

5-      الحوينى يفحم مارى كورى ويرد "العلم للرجال فقط والاصل ان الجهل متفشي في النساء والست مكانها البيت "
وبناء عليه قررت الدولة العمل بنصف قوتها لان الستات مش هتشتغل والرجالة بس هما اللى عليهم الشغل وبالتأكيد سنهزم القرية المجاورة إذا التزمنا بهذه التعليمات.
6-    يوجد على جانب الجريدة مقال للرأي يتحدث فيه أحدهم عن كيف تعيش القرية المجاورة الكافرة فى تعاسة بسبب جمود مشاعرها وماديتهم الطاغية وبعدهم عن العاطفة التى نمتاز نحن بها وخفة ظلنا ولم ينس الكاتب ان يضيف " ان النساء فى القرية المجاورة قد سئمن العمل والحرية ونفسهم يعيشوا كبنات قريتنا فى بيوتهم كالملكات يغسلن ويكنسن ويطبخن"
ولا اعرف ان كان ما يقصد كملكات اليمين ام كملكات انجلترا
واثناء سيرى فى طرق هذه القرية كان حجم القمامة أكثر من حجم المتسكعين فى الطرقات حيث لا عمل ولا امل فالجنة اتية اتية لا محالة فكما قال علماؤنا ابتلانا الله بذلك فى الدنيا لننال النعيم فى الاخرة  
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كانت هذه الأخبار التى وصلتنى من القرية الأولى والثانية ..

قرية تتعامل مع المجتمع ككل وقرية تتعامل مع عينات من المجتمع.
قرية العلم فيها ليس حكرا على فئة واخرى العلم فيها للرجال فقط.
قرية تساعد اسرة على الانجاب وقرية تدمع الام فيها لانها انزوحة.
قرية تكتشف وتخترع وتنتج واخرى فقط تكفر من يقر بهذا الاكتشاف.
قرية عبارة عن فعل وبجوارها قرية عبارة عن رد فعل.
قرية تجمع شتات القلوب وقرية تجمع شداد القلوب.
قرية فيها الشاذ جنسيا هو من تكون ميوله الى نفس الجنس اما من تكون ميوله الجنسية لطفلة عمرها 8 سنوات يبقى شيخ وعالم جليل.

سيقول البعض ان هذه مجرد افتراءات وسيقول الاخرون ان هذه الفتاوى قد تم الاعتذار عنها بعد ذلك
ولكن سيظل السؤال قائما ماذا لو اننا نعيش فى قرية هؤلاء علماؤها
ماذا لو ان العالم كان قرية واحدة هى تلك ولم يكن فيها هذا الانقسام .. تخيل مؤلم
فى النهاية اعتقد اننى وصلت الى اختيارى فقد كان الامر محيرا 





كل ابداع كان في البدء مُحرم ولولا الاستمرار فيما كان مُعتقدا انه مُحرم لما ثبت العكس

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق